إلا المقـدّس‮!‬ - Middle East Transparent



إلا المقـدّس‮!‬

اسحاق الشيخ يعقوب

الثلاثاء 22 نيسان (أبريل) 2008

إسحاق الشيخ يعقوب

إلا المقدس‮.. ‬هكذا تراهم‮ ‬يتناهبون وسائل الإعلام‮.. ‬والمقدس عندهم كل شيء‮ ‬يمالئ توجهاتهم الفكرية والسياسية والايديولوجية،‮ ‬وخلاف ذلك‮ ‬يقع تحت طائلة الاقصاء والردة والتكفير‮.. ‬ان هذا التوجه الاصولي‮ ‬الاخواني‮ ‬السلفي‮ ‬الخميني‮ ‬المعادي‮ ‬والمناهض للحداثة والتحديث‮.. ‬يقوم باستخراج وتخريج ذرائع زائفة لا تمت الى ديننا الحنيف الاسلامي‮ ‬بشيء‮.. ‬هذا الدين المشغول بحرية الانسان والمناهض لعبوديته واذلاله‮.. ‬وقد اصبح نهبا لمن هب ودب واعتمر العمامة وقصر الثوب واطال اللحية‮.. ‬وراح‮ ‬يهوش من على منابر المساجد ودور العبادة ووسائل الاعلام والفضائيات وفي‮ ‬اصدار الفتاوى فيما‮ ‬يجوز وما لا‮ ‬يجوز من الحلال والحرام‮!!‬ واحسب انهم‮ ‬يشكلون عوائق مادية ومعنوية ضد التطور والتحديث في‮ ‬المجتمع‮.. ‬ويقومون باظهار سماحة الدين وقيم تراحمه وتواصله مع الاديان الاخرى بمظهر العنف والتطرف والتخلف واثارة البغضاء والكراهية والكذب والافتراء والتزوير ضد الآخر‮!!‬

وكم كان جهولا وعدوانيا ومفتريا وأفاكاً‮ ‬هذا الذي‮ ‬وضع من نفسه إماما وداعية ومرشدا اسلاميا‮.. ‬والذي‮ ‬ينقله لنا موقع‮ »"شفاف الشرق الاوسط‮" ‬بلحمه ودمه وهو‮ ‬يقوم بتوصيف الحور العين في‮ ‬الجنة‮: ‬في‮ ‬بص وبياص اجسادهن ورقة نحورهن ونهوض صدورهن وامتلاء عجيزاتهن وضوع عطر روائحهن وعذب‮ ‬غنجهن وسحر تطارف رموشهن وعواء انوثتهن وتفجر شهواتهن‮.. ‬وكأنه هو عائد توا من عندهن‮!!‬ هكذا كان هذا الداعية باسم الدين‮ ‬يدعو عباد الله من المسلمين ضد اليهود والنصارى ومن والاهم من الحكام الكفرة،‮ ‬ويحض الشباب على الشهادة لاحتضان الحور العين والتمتع بهن في‮ ‬جنة الخلد والنعيم‮!!‬

وتستقيم مثل هذه المواقف والدعوات وان اختلفت وتباينت حدة تطرفها لدى الاسلام السياسي‮ ‬من القوى السلفية والاخوانية والخمينية في‮ ‬تأثيم وتكفير ومجاهدة الحداثة والتحديث من واقع انها كفر وإلحاد لانها تحث على الابداع والتغيير والتجديد،‮ ‬وتراهم متطرفين في‮ ‬كل شيء حتى في‮ ‬خصائص ذواتهم الروحية والنفسية،‮ ‬ويرون فيها انها عالمة ومطلعة على كل شؤون الدنيا والآخرة،‮ ‬وهي‮ ‬قوامة على كل شيء‮.. ‬ويرون ان كل شاردة وواردة في‮ ‬الدنيا والآخرة مدرجة في‮ ‬النصوص القرآنية،‮ ‬وانهم وحدهم دون‮ ‬غيرهم القيميون على قدسية هذه النصوص‮.. ‬وان اكثر ما‮ ‬يثير‮ ‬غضبهم ويؤجج الاحقاد في‮ ‬نفوسهم تلك القيم الانسانية الابداعية في‮ ‬الثقافة والادب والفن والغناء والطرب والرقص والموسيقى‮.. ‬ويرون ان في‮ ‬ذلك بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في‮ ‬النار‮.. ‬هكذا‮ ‬يدفعون بحق ومن دون حق جمهور المبدعين والفنانين الى نار جهنم وبئس المصير‮!!‬

فالإبداع اذن‮ ‬يحرك المقدس في‮ ‬التاريخ ويتلاعب بقيمه العبادية والروحية‮.. ‬ومنذ التاريخ كانت كتب الفن والإبداع تلاحق وتمنع وتحرق؛ فالحسبة الدينية المتطرفة تناهض الابداع وتصد ذرائعه الكافرة التي‮ ‬تمس المقدس‮.‬ وقد اشرت ان الكاتب المبدع احمد الشهاوي‮ ‬يؤكد في‮ ‬كتابه‮ "‬الوصايا في‮ ‬عشق النساء‮" ‬ان النبي‮ "ص‮" ‬كان متسامحا ومتحررا وقد مر بامرأة تتغنى‮: »"هل علي‮ ‬ويحكما ان هويت من حرج‮" ‬فابتسم النبي‮ ‬وقال‮: "‬لا حرج انشاء الله‮" ‬وهو‮ ‬يضع امامنا نصوصا رقيقة عذبة تشف شغاف مجاز الخيال والابداع في‮ ‬اسقاطات مجازية لغوية ابداعية‮ ‬يستنبط منابعها من التراث وهو كمبدع‮ ‬يموج استقراءاته بمخزون نصوص التراث ويلقي‮ ‬بها في‮ ‬حضن المتلقي‮.. ‬واحسب ان الفن الابداعي‮ ‬الرفيع‮ ‬يعطي‮ ‬خصوصية ما‮ ‬يمكن ان تنسحب لقراءات نصوص متعددة بمشغول استدراج النصوص في‮ ‬تناصها،‮ ‬والعمل على اعادة انتاجها بروح جديدة مغايرة عن معانيها النصية السابقة في‮ ‬اضافة قيم جمالية عليها‮.. ‬مثل‮: "‬اللهم ارسل لي‮ ‬شفيعا بيني‮ ‬وبين من اعشق‮" ‬او‮ "‬اللهم لا تلمني‮ ‬فيما لا املك وهو الحب‮" ‬او‮ "‬ربنـا لا تحملنـا مــا لا طاقة لنا به وهو العشق‮" ‬او‮ »"لا تضيعــي‮ ‬العمــر في‮ ‬نوم الليل لانه خلق للعشق‮" ‬انها نصوص مفعمة بوجد صوفي‮ ‬دنف في‮ ‬معارفه الروحية والنوارنية‮.. ‬نصوص تنوء عناقيدها الريانة بميلوديا لحظات العشق وافتراضات المقاصد‮..‬ والظلاميون اذ‮ ‬يناهضون الابداع لغيرهم‮.. ‬فانهم‮ ‬يطلقون لخيالهم وصفا مجازا وابداعا لحور العين والوالدان المخلدون ويستثيرون العواطف ومشاعر الشهوات لدى الشباب في‮ ‬دفعهم الى الشهادة في‮ ‬سبيل الارتماء في‮ ‬احضان حور العين في‮ ‬الجنة‮: ‬كما ظهر لنا احدهم في‮ »‬شفاف الشرق‮« ‬يفيض وصفا لحور العين ويدعو الى الجهاد لنيلهم‮!!‬

* كاتب واديب سعودي

مواضيع ذات صلة:

للكبار فقط: مطوّع سعودي يصف الحور العين

تعليقات القرّاء


عدد الردود: 6