Middle East Transparent

18 اكتوبر 04

شفــــاف الشــــرق الأوســــط

 

 

                          

الإنترنيت والديمقراطية:  6 ملايين مشترك فرنسي بالإنترنيت السريع

و123 مليون مشترك في العالم

 

بحلول نهاية 2004، سيصل عدد مشتركي الإنترنيت السريع (ADSL)  في فرنسا  إلى حوالي 6 ملايين مشترك، من أصل حوالي 12 مليون مشترك إجمالي. وبفضل هذا التقدّم، تكون فرنسا قد عوّضت "تأخّرها" في ميدان إتصالات الإنترنيت السريعة، أي الإتصالات التي تزيد سرعتها على 500 كليوبيت في الثانية. وذلك علماً أن السرعة المتاحة للجمهور الآن بأسعار مقبولة هي 2،2 ميغا. 

 

وجاء في تقرير أصدره "مرصد الإنترنيت" الرسمي أنه "من أصل 11،1 مليون مشترك حاليا- أي ما يمثّل 7 ملايين منزل و23 مليون شخص- فإن 45 بالمئة من إتصالات الإنترنيت تتم بواسطة "إتصال سريع" و55 بالمئة بواسطة "إتصال بطيء"، أي بـ"الموديم".

 

وباتت فرنسا الآن في المرتبة الأوروبية الثانية، بعد ألمانيا، وفي المرتبة العالمية السابعة من حيث عدد خطوط الإنترنيت السريع. ويمثّل ذلك قفزة كبيرة جدّاً لأن تقريراً صادراً عن الأمم المتحدة في نوفمبر 2003 كان قد وضع فرنسا ضمن الدول الـ15 الأولى في العالم

 

 إن سبب هذه الطفرة الكبيرة بسيط: فقد انخفضت أسعار الإشتراك بالإنترنيت السريع بنسبة النصف خلال عامين. وبات الإشتراك الشهري الأن يتراوح بين 20 و45 أورو شهرياً (لسرعة تزيد على 1 ميغابيت/الثانية)  مقابل 40-85  أورو شهرياً في مايو 2002.

 

ومن حيث التكنولوجيات المعتمدة، يمثّل الـADSL  (Asynchronous digital subscriber line) حوالي 90 بالمئة، مقابل 8 بالمئة لـ"الكيبل"  و0،01 بالمئة للستلايت.

 

وبفضل المنافسة بين الشركات، بات أغلب مورّدي الإتصالات السريعة يعرضون على زبائنهم إتصال إنترنيت سريع ومعه خط هاتف إضافي إما مجاني أو بسعر مقطوع منخفض جداً، مع إمكانية الحصول على التلفزيون عبر نفس الإشتراك.

 

ويتوقع "مرصد الإنترنيت" أن ترتفع نسبة المشتركين في "الإنترنيت السريع" إلى 96 بالمئة في نهاية العام 2007. وما يحول دون الوصول إلى نسبة 100 بالمئة هو وجود أعداد من السكان في قرى صغيرة وجبلية نائية.

 

وجدير بالذكر أن شركتي "ألكاتيل" و"طومسون" الفرنسيتين هما أول شركتين في العالم لتصميم تجهيزات الـ ADSL ، وتصنيعها.

 

123 مليون مشترك في الإنترنيت السريع

وحسب تقرير نشرته شركة Point Topic  البريطانية، هنالك 123 مليون مشترك بالإنترنيت السريع في العالم، بينهم 63 بالمئة بتكنولوجيا   ADSL. وتحتلّ أوروبا المرتبة العالمية الأولى في استخدام هذه التكنولوجيا، وتأتي في الطليعة ألمانيا وبريطانيا.

 

أما من حيث البلدان، فالبلد الأول في إستخدام تكنولوجيا ADSL هو الصين وتليه اليابان والولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.

 

 

Chiffres de l' ADSL dans le monde au 30 juin 2004

Pays

Nombre d'abonnés DSL
(en millions)

Taux de pénétraion

Chine

12,71

0,98 %

Japon

12,06

16,96 %

Etats-Unis

11,43

3,88 %

Corée du Sud

6,66

28,66 %

Allemagne

5,00

6,09 %

France

4,68

13,79 %

Italie

3,33

12,14 %

Royaume-Uni

2,73

4,62 %

Taiwan

2,72

20,76 %

Source : Point Topic et JDN, septembre 2004

 

 

للتعليق على هذا الموضوع