4 مايو 2005

 

اقرأ

سعد الله خليل

 

 

إلى الشاعر عبد القدر الجنابي الذي كتب يوما: اقرأ قبل أن تموت جاهلا

 

 

اقرأ

اقرأ

يا ذا العربي اقرأ

بسم الحرية اقرأ

اقرأ بسم الإنسان

اقرأ كي تعرف كيف سقطتَ بقاع المستنقع

اقرأ كي تعرف عمق الهوة حيث هويت

اقرأ كي تعرف حجم الخدعة

كي تعرف كيف تمييز بين النور وبين العتمة

اقرأ، اقرأ

يا ذا العربي اقرأ

كي تبصر دربك اقرأ

ارجع للتاريخ الغابر واقرأ في أسفار الغزو الأول

في أهداف الغزو الأول

اقرأ كي تكتشف اللغو، الحشو، السبي، النهب، السلب، القتل

كي تعرف حجم المأساة، الكذب، الغش، الملهاة

اقرأ كي تعرف أنك مخنوق بالوهم، وبالتضليل، وبالتخدير

اقرأ كي تعرف من ذا خرّب عقلك

كي تعرف من ذا تاجرَ فيك

كي تعرف أيُّ ذئابٍ ما زالتْ تتقاسمك، وتنهش روحك

اقرأ كي تعرف حجم ونوع العفن، الطحلب، في أعماقك

اقرأ، اقرأ 

يا ذا العربي اقرأ

ارجع للتاريخ الغابر واقرأ في خُطب التجهيل، الغزو، الترغيب، الترهيب

اقرأ كي تنقذ رأسك، تعرف نفسك، تعرف أعداءك

اقرأ تتحرر من نيرِ الوهمِ

تتحرر من سيف الفتوى، وكوابيس الجنِّ الأحمر

وخرافات الجنِّ الأصفر

وعذابات القبر

اقرأ، وانفضْ عنك العفن الأقذر

اقرأ كي تنبذ عشق الموتِ، وحب القتل، وكره العالمِ، والآخرْ 

اقرأ كي تحتقر الإكراه، وتحتقر التحريض

كي تقهر هذا الخوف الرابض في أعماقك منذ قرون

اقرأ، اقرأ

كي تعبر هذا الدرب المظلم

كي تجتاز الجسر الفاصل

كي تتخطى هذا السرداب الموحش

كي تخرج من هذا الكهف

اقرأ

اقرأ

يا ذا العربي اقرأ

كي تبصر كل الألوان

كي تدرك معنى الضوء، ومعنى العتمة

كي تعرف معنى الحب، ومعنى الطفل، ومعنى المرأة

اقرأ

اقرأ

إن لم تقرأ فستبقى كلَّ الدهر طريحا في هذا الجحر

مرميا في قاع البئر

منسياً في هذا القبر

اقرأ، اقرأ

يا ذا العربي اقرأ

قد طالت، طالتْ جدا هذي الغربة والظلمة

Saadkhalil1@hotmail.com  

 

 

 

للتعليق على هذا الموضوع

 

"Barakat Zakhour" <barakat2@kbab.net> 

Date: Mon, 20 Jun 2005 12:46:01 +0200

   

سلام

القراءة مطلوبة ولكن ياصديقي هل هناك بالاهمية يمكن قراءته اعطني كاتب صادق على الاقل لتأخذ الف قارئ

لقد افتقدنا الكاتب الجاد  في عالمنا العربي

 بركات زخور