13 أغسطس 2005

 

 

الحكم على كاتب باكستاني بالسجن مدى الحياة لأنه قال أن القرآن لم يذكر رجم الزاني والزانية

 

حكمت محكمة في كراتشي جنوب باكستان على كاتب باكستاني بالسجن مدى الحياة لإصداره كتابا مسيئا إلى الإسلام حيث يقول فيه إن أئمة المذاهب السنية الأربعة كانوا يهود وأن القرآن لا يذكر عقوبة رجم الزاني والزانية.

وكانت الشرطة اعتقلت يونس شيخ البالغ من العمر أربعين عاما مطلع العام الحالي في كراتشي بعد أن صدر له كتاب بعنوان "الشيطان مولوي" أو عالم الدين الشيطاني.

وقال المدعي العام نعمة علي رنضوى أمس إن "المحكمة حكمت عليه بالسجن مدى الحياة لأنه قال في كتابه إن الأئمة الأربعة كانوا يهودا".

وتابع أن الكاتب أساء إلى الدين أيضا حين كتب أن القرآن لم يأت على ذكر رجم الزاني والزانية حتى الموت.

وذكرت الصحافة المحلية أن شيخ كان مدير فندق وأن مستواه التعليمي متدن ولم يتلق أي تعليم ديني وقد أصدر كتابه في خمسة آلاف نسخة.

 

للتعليق على هذا الموضوع