8 يناير 2006

 

 

 

فتوى أزهرية: "التجرد من الملابس اثناء المعاشرة الزوجية يبطل عقد الزواج"

 

(هذه الفتوى الغريبة، التي أصدرها الشيخ المصري رشاد حسن خليل، تعني بطلان عقد الزواج الذي ربط ملايين المسلمين منذ خمسة عشر قرناً إلى اليوم؟ فهل صحيح أن النظر إلى الجسد محرّم، أم أنه "مستحبّ"، أم "غير مستحبّ"، أم أنه "لا يوجد فعل محرّم بين الزوجين.."! مدهش..بانتظار أن "يفتينا" الشيخ جمال البنّا في شأن هذه "الفتوى" التي لم نسمع بمثلها من قبل)

*

 

أثارت فتوى تحرم التجرد كليا من الملابس خلال المعاشرة الزوجية جدلا بين عدد من اساتذة الشريعة في مصر، فقد افتى الشيخ رشاد حسن خليل عميد كلية الشرعية والقانون السابق بان "التجرد من الملابس اثناء المعاشرة الزوجية يبطل عقد الزواج".

 

بينما اعتبر الشيخ عبدالله مجاور امين لجنة الفتوى في الازهر ان "النظر الى الجسد مستحب باستثناء الفرج" ومن ثم اوصى بان "يستترا برداء او غطاء".

 

أما الدكتورة سعاد صالح مديرة كلية الدراسات الاسلامية للبنات في جامعة الازهر، فترى انه "يجوز شرعا للزوجين القيام بكل ما يؤدي الى التقريب والتحبيب بينهما" ومن ثم فان التجرد من الملابس لا يبطل الزواج. الا انها اعتبرت ان "تعري الزوجين بصورة تامة من غير ملابس غير مستحب وفقا للادب والارشاد النبوي ولكن هذا لا يعني التحريم".

 

من جانبه انتقد عبد المعطي عضو مركز الدراسات الاسلامية بشدة هذه الفتوى وقال "لا يوجد فعل محرم بين الزوجين اثناء المعاشرة في الجماع الا الوطء في الدبر"، واكد عدم وجود اي نص شرعي يحرم التجرد كليا من الملابس او النظر الى اي عضو في جسم الشريك خلال المعاشرة الزوجية.

القاهرة - أ ف ب

 

للتعليق على هذا الموضوع

 

Fri, 25 Aug 2006 12:16:19 -0700 (PDT)

From:  "fatma johar" <fatmajohar@yahoo.com> 

   

في هذا الزمان اصبح المفتون الشرعيون يقولون ما يؤمرون به

طبقا لسياسات وقوى عظمى

وخاصه المفتون في مصر للاسف كلام الله واضح (هن لباس لكم وانتم لباس لهن)

ما معنى هذا؟؟؟؟؟؟

 

"NAZIR HAMANDI" <hamandin@hotmail.com> 

Date: Sun, 15 Jan 2006 14:37:16 -0800

   

It seems that this man (sheikh) or pretending to be a sheikh, is mentally sick.

 

The AZHAR , and all the sheikhs of this religion institute should kick out those who are coming from the cave ages.

 

 God blessed those who are trying to explain ISLAM  in the proper way.

 

NAZIR HAMANDI

BEIRUT , LEBANON

 

 

"Samer" <s.ankawi@chello.nl> 

Subject: azhar_fatwa_complete_nudity_nulls_marriage.htm 

Date: Tue, 10 Jan 2006 21:15:21 +0100

   

هذه هي المرة الثانية التي اسمع بها ما يصعقني ويجعلني اقف كالابله الاولى كانت عندما سمعت بان على المراة العاملة ان ترضع كل الرجال الذين يعملون معها ليتسنى لها العمل بامان وسلام دون نظره جنسية من احدهم وهذه الثانية وفي غضون اسبوع اقصد في ما يخص مسالة التعري اثناء المعاشرة الزوجية الشرعية. وهل يعقل صدور مثل هذه الفتاوى الا من عقول مصابة بالجفاف متخشبة ومتحجرة ثم اين ذهب العقل لنحتاج الى فتاوى, اعتقد ان هذه الفتاوى لمن لا عقل له اما نحن اصحاب العقول فلا حاجة لنا للفتاوى ونستطيع ان نعرض كل شيء للمحاكمة العقلية والمنطق.اعفونا ايها المعممين من فتاواكم فهي حزن وكابة ودمار وخراب وفتنة وفرقة وتعسف واستبداد

سامر عنكاوي- فنان- هولندا

 

 

"نزار صباغ" <sabni-n@scs-net.org>    

Date: Tue, 10 Jan 2006 01:38:52 +0300

   

رجاء ، لا تستغربوا أيها السادة ، لأن أمثالهم يعيشون بحياتهم وفقاً ل " أحلام يقظتهم " .

ما يدريكم ما هي خصوصياتهم ؟  تفاصيل حياتهم ؟ أعمارهم ؟ وأحلامهم ...؟

فلا تستغربوا بل إضحكوا ما أمكنكم على جهلهم ..

لأنهم مفلســـــــــــــــــــــون .

فالزمن يسير ن وامثالهم في مكانهم ....  باقون .

 

نزار صباغ

 

 

"salem baeshen" <sbaeshen@hotmail.com> 

Date: Mon, 9 Jan 2006 10:47:40 +0300

   

الشعوب الاسلامية والعربية على وجه الخصوص ترزح وتئن تحت وطأة الفساد المالي والاداري والاستبداد السياسي وعلماء الازهر ومشائخ الدين مابرحوا مشغولين بالحائض والنفاس والتعري في غرف النوم.. استيقظوا فان الشعوب ستهب يوما ولن ترحمكم.

 

 

"ali" <ali.ramazan@telia.com> 

مع تحيات علي القطبي 

Date: Mon, 9 Jan 2006 12:51:21 +0300

   

 

لا ادري من أين ياتون بهذه الفتاوى أو بهذه الأفكار الغريبة أصلاً ماذا يقول القرآن الكريم؟؟

 

 

((هُنَّ لِبَاسٌ لَّكُمْ وَأَنتُمْ لِبَاسٌ لَّهُنَّ))

 

وكيف يرضى لنفسه شيخ ورجل دين أن يأتي بفتوى لم يأت بها غيره من الأولين والآخرين

 

الدين والفتوى ليست اختراعات علمية تخترع كل يوم , خاصة مسائل الفقه والحلال والحرام

 

نعم في السياسة لا بد من مواكبة الفقه والتطور السياسي الحاصل في العالم الآن , ولكن في مسائل الزواج والحلال والحرام في المعاملات فالقول الجديد  فيها أشبه بالبدعة والاختراع بغير نص لا من الله تعالى ولا من رسوله (ص) وهذا ما يجعل الناس تنظر الى الفقه بنظر الاستهزاء والريبة  , فارحموا هذا الدين وأهله

 

علي القطبي

 

كاتب وباحث اسلامي