Middle East Transparent

28 يوليو 2004

شفــــاف الشــــرق الأوســــط

 

 

السلطات الأمريكية تعتقل ماجد المسعري نجل الدكتور محمد المسعري

 

قامت السلطات الأمريكية بمدينة سياتل باعتقال ماجد بن محمد بن عبد الله المسعري قبل أسبوع ولا يعرف مصيره أو سبب اعتقاله ولم يسمح له بالاتصال بالعالم الخارجي ولم تتصل أي جهة بأسرته لتخبرهم باعتقاله وما هي أسبابه/

 

والجدير بالذكر أن ماجد يقيم في أمريكا منذ أوائل 1994م حيث وصل للدراسة، ثم تقدم بطلب لجوء فور حصوله على الماجستير في (فيزياء وتطبيقات الليزر) في أواسط 1997م. وهو يعمل حالياً في مركز الكمبيوتر التابع لجامعة ولاية واشنطن - مدينة سياتل - ولاية واشنطن،  ومسجل لدراسة الدكتوراه في نفس الجامعة.

 

وتقول أسرة المسعري أنها لم تتلق الاتصال الدوري بهم منذ أسبوع، فقلقت الأسرة مما دعاها للاتصال عليه عدة مرات على هاتف منزله دون جدوى. ثم اتصلوا بمقر عمله في مركز الكمبيوتر التابع لجامعة ولاية واشنطن فأفادوه بأنه لم يحضر منذ أسبوع تقريباً، وأنهم أيضاً قلقون. فتم القيام بعمل الاتصالات على كافة الأجهزة من مستشفيات واقسام شرطة ودائرة الهجرة . . إلخ . . فأفادوا بأن ليس لديهم علم !! وفي الأخير تم الاتصال على مكتب التحقيقات الفيدرالية الأمريكية ( إف . بي .آي ) فأجاب السنترال في البداية بأن هذا الإسم غير معروف لديهم ثم استدركوا وحولوا المكالمة لأحد الضباط الذي أفاد بأن ماجد بالفعل معتقل لدى سلطات الهجرة .

 

ومعروف أن الشيخ محمد المسعري هو أحد أبرز المعارضين السعوديين في لندن، ويمثّل خطاً منشقاً عن "حزب التحرير الإسلامي". وكان واضحاً في الأسابيع الأخيرة أن المملكة العربية السعودية تسعى إلى وضع حدّ لنشاطات المعارضة السعودية في الخارج.

 

للتعليق على هذا الموضوع