الاثنين ٢٢ كانون الأول ٢٠١٤
French English
قضايا وآراء
  • هل الإرهاب ظاهرة معولمة (5/3)


    لدى داعش من المهارة والفطنة ما يجعلها تستغل ميل الإنسانية العام نحو رفض العنف وإدانته كي تستخدمه سلاحها (...)

  • في الصين .. إذا أردت راتبا متميزا، تعلم العربية


    يرجع تاريخ تدريس العربية في المدارس الصينية إلى بدايات القرن العشرين حينما أنشأ الصينيون المسلمون مدارس حديثة (...)

  • قَتَلة الأطفال: لا تترك أحدا حيا


    أبى عام 2014 في أيامه الأخيرة إلا أن يسجل صفحة مكتوبة بدم أطفال باكستان، وهي تضاف إلى سجلات قتل الإنسانية (...)

  • السعودية تنتظر رحيل اوباما... قبل التسويات الكبيرة


    العلاقة الاميركية الايرانية احتلّت العنوان الابرز في مقاربة ازمات المنطقة العربية، لا سيما في علاقة واشنطن (...)

  • يتعيّن على عرب اسرائيل مقاطعة إنتخابات الكنيست


    مرة أخرى نجد أنفسنا في ذروة حمى الانتخابات في دولة “القومية” اليهودية، دولة تعتبر أن اليهودي فيها يأتي “فوق (...)

  • ثقافة
  • الإنسان كائنٌ هويّاتيّ


    الإنسان كائنٌ هويّاتيٌّ صاخب . يأتي بهويّتهِ ، ويَضعها في منتصف الطريق ، يتحدّثُ من خلالها عالياً ، ويصرخُ (...)

  • دور الدولة "العلمانية" في التأسيس للإسلام السياسي المتطرف


    يتخوف البعض من أن الدخول العسكري الأميركي الكثيف والمفاجئ على خط الصراعات العراقية والسورية سينتهي بـ"تدويل" (...)

  • الإسلام وأصول الحكم


    إضغط أدناه لقراءة الكتاب (قام بتصوير هذه النسخة موقع "المعرفة")

  • نِعَم اللاهوت العقلاني: الإيمان المسيحي بالتقدّم


    مقدمّة كتاب "إنتصار العقل: كيف أدّت المسيحية إلى الحرية، والرأسمالية، ونجاح الغرب Rodney Stark The Victory (...)

  • WayBackMachine takes you to the internet history
    Here you can acces to MiddleEast Transparent website History

    Old site is Arabic Windows Coding



    إسرائيل لسوريا: سنعيدكم للعصر الحجري ونُسقِط سلالة الأسد

    الاثنين 19 نيسان (أبريل) 2010



    الأرجح أن شعب سوريا لن يشعر بالقلق من التهديد بالإطاحة بـ"سلالة الأسد" التي حرص الإسرائيليون ، خصوصاً إسحق رابين، على حماية نظامها. وقد أطلق وزير دفاع إسرائيل خلال حرب تموز/يوليو 2006 تصريحات شبه يومية بأن طيرانه لا ينوي ضرب سوريا.

    أما التهديد بإعادة سوريا إلى "العصر الحجري" فقدسبق أن وجّهه رئيس الأركان الإسرائيلي في 2006 إلى ... لبنان! وكانت النتيجة قصف الجسور والمرافق الحيوية في كل أنحاء لبنان.

    مشكلة حكومات إسرائيل أنها لا تريد السلام، وتفضّل بقاء النظام السوري الحالي! مشكلة نظام الأسد أنه لا يريد الحرب.. إلا في لبنان!

    إسرائيل وسوريا تناوران وقد تصل الأمور إلى الحرب في حين تتصرّف الدولة اللبنانية وكأنها غير معنية بالموضوع!! صور "العصر الحجري" من بيروت في العام 2006

    *

    حسب مراسل "الصنداي تايمز" البريطانية في تل أبيب، "أوزي ماهنايمي"، فقد أوصلت إسرائيل إلى الرئيس السوري بشار الأسد تحذيراً سرياً بأنها سترد على أي هجوم بالصواريخ يشنه حزب الله بتوجيه رد ثأري فوري ضد سوريا نفسها.

    وفي رسالة تم توجيهها خلال الشهر الحالي، أوضحت إسرائيل أنها باتت الآن تعتبر حزب الله كفرقة من فِرق الجيش السوري وأن الردود الثأرية ضد سوريا ستكون سريعة ومدمّرة.

    وتأتي الرسالة الإسرائيلية بعد أن اكتشفت إستخبارات إسرائيل أن سوريا قامت مؤخراً بتزويد حزب الله بصواريخ بالستية بعيدة المدى وبنظم متقدمة مضادة للطائرات.

    وقال وزير إسرائيلي في حديث غير معدّ للنشر في الأسبوع الماضي: "سنعيد سوريا إلى العصر الحجري عبر شلّ محطات توليد الكهرباء، والمرافئ، ومخازن الوقود، وكل المرافق الإستراتيجية فيها بدون إستثناء، إذا ما تجرّأ حزب الله على إطلاق صواريخ بالستية ضدنا".

    وجاء التحذير، الذي نقله طرف ثالث إلى دمشق، ليعزّز إِشارة سابقة من وزير الخارجية "أفيغدور ليبرمان" بأنه "إذا ما اندلعت حرب فإن سلالة الأسد ستفقد سلطتها ولن تعود حاكمة لسوريا".

    ويُعتقد بأن قرار اعتبار سوريا مسؤولة مباشرة عن أعمال حزب الله قد نجم عن تقييمات إستخباربة بأن بيروت فقدت السيطرة على حزب الله، الذي بات منظمة قوية جداً في لبنان.

    وكانت التقارير حول قيام سوريا بتسليم حزب الله صواريخ "سكود" بعيدة المدى قد أثارت ذعر الوزراء الإٍسرائيليين. ويمكن لتلك الصواريخ أن تصل إلى كل أنحاء إسرائيل وأن تحمل رؤوساً كيميائية. ويجري حالياً توزيع قناعات غاز جديدة لكل سكان إسرائيل، وهنالك حملة مكثفة على التلفزيون لإبراز أهمية قناعات الغاز.

    إن حزب الله، الذي أسسه الحرس الثوري الإيراني في العام 1982 والذي خاض حرباً ضد إسرائيل استمرت 34 يوماً في 2006، يملك ترسانة تضم 40 ألف صاروخ، حسب وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك.

    ويقدّر خبير الصواريخ الإسرائيلي، "أوزي روبين"، أن 13 الف صاروخ ستكون موجّهة ضد إسرائيل في وقت واحد. وقال مصدر إستخباراتي إسرائيلي أن "إيران تموّل حزب الله وأن سوريا، التي فتحت مخازنها العسكرية للحزب، تحصل على تعويضات مالية من إيران".

    وكان زعيم حزب الله، حسن نصرالله، قد هدد إسرائيل بردود ثارية خلال الأشهر الماضية، وأعلن أن أي هجوم على مطار بيروت سيعقبه هجوم صاروخي على مطار بن غوريون في تل أبيب.

    وتنظر إسرائيل إلى تزويد حزب الله بصواريخ "سكود" كتهديد جدي. وقال الوزير الذي نمتنع عن ذكر إسمه أن "هذه أول مرة يتم فيها تزويد منظمة يعتبرها العالم منظمة إرهابية بصواريخ بالستية".

    وتشعر واشنطن ودول عربية معتدلة، بما في ذلك الملك الأردني عبدالله الثاني، بالقلق. وقال "روبرت غيبس"، الناطق بلسان البيت الأبيض: "بديهي أننا نشعر بقلق متزايد إزاء المعلومات التي تتحدث عن نقل أسلحة متطورة".

    وقد أنكر وزير خارجية سوريا، وليد المعلم، في الأسبوع الماضي، أن تكون سوريا قد نقلت صواريخ "سكود". وقال أن هذه المزاعم ترمي إلى إعطاء إسرائيل ذريعة لمهاجمة سوريا وتجنّب تقديم تنازلات من أجل السلام.

    ولكن الإسرائيليين يظلون على موقف التحدّي: "لن نتردد في مهاجمة سوريا إذا ما تعرّض أمننا الوطني للخطر. الأسد يعرف ذلك وهو يلعب بالنار".


    print article without comments
    اطبع المقال
    print article with comments
    اطبع المقال مع التعليقات
    Send to a friend
    envoi par email

    Commentaire des lecteurs

    Nombre de réponses: 5

    • إسرائيل لسوريا: سنعيدكم للعصر الحجري ونُسقِط سلالة الأسد

      18:16
      25 نيسان (أبريل) 2010 - 

      رامز — k1952@hotmail.fr

      لم نَخَل يوماً ومنذ 1947 أن قادة إسرائيل من الجنس المجنون، أو من هواة الحسابات الخاطئة. فكيف لهم أن يكنّسوا العائلة القردحجية، القاعدة على رؤوس ورقاب السوريين منذ 1970، وهي التي صنعت لإسرائيل أبرز وأمجدَ روائع تاريخها :الجولان، وبأبخس الأثمان؟ العائلة المذكورة ورقة لا تقدّر بثمن، في محفظة الاستثمارات الإسرائيلية. لا نظنّ قادة إسرائيل متخلّين عن ورقة رابحة كالورقة الأسدية.


    • إسرائيل لسوريا: سنعيدكم للعصر الحجري ونُسقِط سلالة الأسد

      لا للطواغيت لا للميليشيات
      22:08
      23 نيسان (أبريل) 2010 - 

      نعم الصهيونية بالاتفاق مع الديكتاتور حافظ الاسد صنعته بعد بيع الجولان والبرهان ان النظام الاسدي الطاغوتي لم يطلق رصاصة واحدة خلال 30 سنة وبالعكس دمر مدن ودمر الشعب السوري اي انه دمر نفسه لان التاريخ وضع النظام السوري في مزبلة التاريخ والمجرمين


    • إسرائيل لسوريا: سنعيدكم للعصر الحجري ونُسقِط سلالة الأسد

      23:27
      20 نيسان (أبريل) 2010 - 

      جورج السرياني

      قالها قبلك الكثيرون و لم يصدقوا. سوريا والأسد صنعا التاريخ والحضارة. يا حكام اسرائيل تذكروا بأن السكوت من ذهب.


    • إسرائيل لسوريا: سنعيدكم للعصر الحجري ونُسقِط سلالة الأسد

      01:08
      20 نيسان (أبريل) 2010 - 

      / riskability — eemad20@aol.com

      الجيش السوري مسنودا بالجيوش العربية ونفط الخليج سيقفون صفا واحدا خلف الاخ بشار الاسد , وخلف اولئك الشعوب العربية والاسلامية التي في حرب مفتوحة ومستمرة مع "اسرائيل" الدخيلة والمقحمة , لن نتوقف عند الجولان والضفة وغزة .. بل سنواصل الى حيفا ويافا , و"اسرئيل" هي الوحيدة المرشحة للتحول من اسطورة واقعية الى اسطورة حقيقية .. وخلف الشعوب العربية والاسلامية ستقف الانسانية مع الحق والعدل .
      عندما اعلن عبدالناصر ان "اسرائيل" فشلت في اسقاط نظامه في كارثة حزيران , كانت "اسرائيل" تستثمر في اسطورة الجيش الذي لا يقهر , والذي هزم الجيوش العربية في ستة ايام واستوى على عرش "البطولة الاسطورية" - والفضل كل الفضل يعود لابن سوريا جلال صادق العظم الذي رأى - .. ولكن رجال المقاومة الفلسطينية والجيش الاردني كانوا على موعد معه في اقل من عام في يوم (الكرامة) العربية .. والجيشين المصري والسوري كانا يردان الصفعة علنا ل"اسرائيل" واذا بليتم فاستتروا للغوغائية الناصرية .. "اسرائيل" قادرة على ذبح (غزة) ونسف البنية التحتية للبنان وسوريا , لانها قادرة على (الاجرام) لا (البطولة) .. على الدناءة والخسة , لا الاخلاق والنزاهة .. لأن اسرائيل حالة (Status) نفسية اجرامية , وليست دولة (State) على حد تعبير (شلومو رايخ) .. فما قام به رجال لبنان عام (2006) هو القاعدة وليس الاستثناء , وما قام به (السنيورة) على جبهة (السياسة) لا يقل بطولة وعزة وكرامة عما قام به (نصر الله) على جبهة المقاومة .. ولكن (مثقفي) طابور اسرائيل الخامس (كثر) , وليسوا فاقدين (للحقيقة) فحسب , بل ادواتها ايضا ؟ ! .
      في نسبة الحرية من الفساد (FREEDOM FROM CORRUPTION) : سوريا (21%) في الموقع (147) عالميا , لبنان (30%) في الموقع (102) , مصر (28%) في الموقع (115), ايران (23%) في الموقع (141) .. "اسرائيل" (60%) في الموقع (33) .. ولكن السودان (الدولة الوحيدة التي تمكن فيها "الاسلام السياسي" من الصعود للسلطة عندما اتيحت الفرصة : انتهاء الحرب الباردة , وتشكل نظام عالمي جديد) : (173) من اصل (179)سلطة تتقاسم الحكم في العالم الذي نعيش .. فما تحتاجه الانظمة العربية (اصلاح) وهذا يضع (الانقلاب) و(التغيير) .. (الشيطنة) و(التكفير) .. الاتهام بالخيانة والعمالة في قائمة الطابور الخامس لاسرائيل , لأن (الاصلاح) يتطلب اصطفاف وطني وايمان بالدرجة الاولى . فسوريا ستبقى حبيبتي , التي تعيد لي هويتي وكرامتي , مهما ازبد وارعد المرجفون .
      وصل العالم الى حافة حرب نووية ثلاث مرات : الاولى عندما نشرت روسيا رؤوس نووية في كوبا , والثالثة عندما بدأ الناتو بتفكيك يوغسلافيا "بعد الحرب الباردة" .. والثانية في حرب (تشرين : اكتوبر) .. فالجيشين السوري والمصري و"الاسرائيلي" كانا يخوضان ايضا (حرب بين الاسلحة السوفيتية والامريكية) .. فقام العملاق التاريخي (انور السادات) بخطوة غيرت مسار الحرب الباردة ومسار التاريخ , بالانتقال من موقع التابع لاحد الاقطاب الى رأس في مثلث واضعا مصر على خارطة التوازن الاستراتيجي الدولي في المنطقة , فعندما ذهبت "غولدا مائير" للقاء "هنري كسينجر" في واشنطن بكت وقدا رأت الخسارة في المعادلة الجديدة وقالت (لم يعد دعم امريكا لاسرائيل غير محدود وغير مشروط بعد الآن) ... لم يكن بطل تشرين (حافظ الاسد) في موقع يؤهله لاتخاذ موقف موازي فبقي (قدرا) اسير القطب الذي بدأ يحزم حقائبه ويغادر المنطقة , فوقف الاسد وحيدا فريدا , ولكن حيوية النصر وعودة روح الألفة العربية كسرت الحواجز بين ابناء الامة الواحدة وشهد الجميع رخاء , فتضاعفت مدخولات سوريا ثلاث اضعاف , وكان الاسد جادا في محاربة الفساد (فالفساد سلوك وليس طبيعة , والفساد (نسبة) وليس مطلق) .. لعامين من اجرام ادوات اوروبا الاستعمارية (التنظيم العالمي للاخوان المسلمين) لجر البلاد للطائفية وسحق المدنيين في مواجهة الجيش بالتلاعب بعواطفهم وايمانهم واثار الفساد "القابل للعلاج" لدفع استيائهم وتذمرهم الى الحدود القصوى , بقي الاسد يظن ان وراء ما يحدث خصومه في بغداد .. وهذا وان كان يبرؤه من (العنصرية والتكفير) فقد اتاح لهذه الادوات غطاء لمزيد من الحشد والتعبئة .. دفع ثمنها الشعب السوري ثمنا فادحا ودماء عزيزة .. حماة والطريق اليها وشهداء الشعب السوري على جانبي المواجهة كانت معركة الاسد لانقاذ سوريا والعروبة والاسلام , وخاضها بحزم وعزم سجله التاريخ التاريخ "كافة الدراسات الاكاديمية العالمية - الجامعية - تشير الى ان الاسد صانع تاريخ , كالرئيس الامريكي اندريه جاكسون : شن حرب "ابادة" على السكان الاصليين وحرر السود من العبودية : لحد الآن يصوت السود بما يزيد عن "90%" للجاكسونية "الحزب الديمقراطي" رغم وجود اعلامهم "كولن باول , كونداليزا رايز" في الحزب الجمهوري , والسكان الاصليين يصوتون للحزب الجمهوري ولا يستخدمون ورقة (10$) التي تحمل صورة جاكسون في معاملاتهم" .. وليس تاريخ العملاء والجبناء وتجار الدين .. وكما كانت المواجهة صعبة , كان الحسم اصعب : فمشروع محاربة الفساد وضع على الرف , ووجد الاسد نفسه وحيدا مع وحيد آخر (الخميني) جمعهما (القدر) في تحالف لا يمكن تأصيل أي من اسقاطات الثقافة (الطحلبية) القائمة عليه .
      كافة التقارير الاستراتيجية تشير الى ان الجولان بقي "مستعمرة زراعية" بفضل نضال اهله الشاق والمعقد للحفاظ على هويته وكينونته , واستمرار تواصلهم مع الوطن الام (سوريا) ودعم الحكم لذلك "كشراء منتوجاتهم الزراعية" وعودة الجولان (حربا او سلما) اكثر من ممكنة وفي اي وقت عند اي تحريك , واقل تعقيدا من الضفة وغزة .. والتقارير الاخبارية تشير الى ابتعاد مدروس ومحدود (طبعا) عن ايران واقتراب واسناد موازي من السعودية ومصر , تجلى في تناغم الاطراف بخصوص الملحمة العالمية التي سطرها الشعب العراقي في الانتخابات الاخيرة .. الايكونومست (Economist) لم تعر انتباها لهذه الجعجعة الاسرائيلية والارتعاشة الحرسوجمهورية ايرانية , بل تناولت العشاء في مطعم سوشي في دمشق الزاهرة العامرة , وفي البيت الابيض (اوباما) المتعكرة مياه علاقته مع "اسرائيل" وليس بوش الذي اعطى الضوء الاخضر ل"اسرائيل" لقصف المدن اللبنانية , والسفارة الامريكية بدمشق فيها سفير

      http://www.economist.com/world/midd...


    • إسرائيل لسوريا: سنعيدكم للعصر الحجري ونُسقِط سلالة الأسد

      09:00
      19 نيسان (أبريل) 2010 - 

      نبيل السوري — djvillager2001@yahoo.com

      العصابات المتسلطة على سوريا تلعب بالنار منذ أن كان المقبور الأب وزيراً للدفاع والنتيجة حتى الآن هي خسارة الجولان والتسليم النهائي للواء اسكندرون، إضافة إلى عشرات المليارات من الأسلحة التي لم يتم استعمالها سوى ضد الشعب السوري في حماة وتدمر وفي أقبية الأمن، ناهيك عن نهب الوطن وتدمير كرامة أبنائه.

      إسرائيل وجدت في آل الأسد هدية ثمينة وحافظت عليهم بكل قوتها، والدليل هو وقوفها بحزم ضد إدارة بوش الأهبل حين كان يفكر جدياً بطرق لإسقاط الوريث الأسدي الجرو

      لكن الأهبل الوريث، يبدو قد صدق نفسه ووعود الحزب الإلهي وأحمدي نجاد الجعجعة بلا طحن، وظن أن الوقت لصالحه، خصوصاً حين ساعده النذل ساركوزي بفك الحصار ودلفت وفود الغرب لدمشق، صدق هذا السخيف أنه بموقع قوة كامل ويستطيع أن يتابع لعبه بالنار ولحافة الهاوية، لكنه لا يدري أن إسرائيل تقبل التعامل مع عملاء، لكنها لن تقبل غباءهم بالمطلق وإن قام حزب إيران بعمل قد يكون مدروساً إيرانياً-إلهياً لكنه غير مناسب لسوريا، فإن إسرائيل ستقوم بالفعل بإرجاع سوريا إلى العصر الحجري وهي قادرة على ذلك، ولايعني ذلك إنهاء آل الأسد، لأن من عاد من الجولان مهزوماً بعد أن خسره بغباء أو خيانة أو كليهما، قد خلّف جرواً يستطيع أن يحول هكذا مصيبة إلى نصر، خاصة أمام الشعوب العربية النائمة في العسل والتي لا ترى شيئاً إلا من خلال جرحها النرجسي

      الظرف خطير للغاية، وإذا سمح الشعب السوري المغلوب على أمره أن يتم التلاعب بمصيره من قبل حفنة خونة بائعي أوطان وناهبي خيرات وقامعي شعوب، فيعني ذلك أن هذا الشعب لايستاهل أفضل

      وأرجو بصدق أن أكون مخطئاً



    مراقبة استباقية

    هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

    أي رسالة أو تعليق؟
    • (لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

    وصلة هايبرتكست (اختيارية)

    (إذا كانت مشاركتك تشير إلى مقال منشور على النسيج أو صفحة توفر المزيد من المعلومات، الرجاء إدخال اسم هذه الصفحة وعنوانها أدناه).

    من أنت؟ (اختياري)


    ادعم الشفاف




    لست مسجلاً بعد ؟



    كن كاتباً على هذا الموقع. يكفي ان تكون مسجلاً ومتصلاً لكي يمكنك كتابة ونشر مقالاتك مباشرة عبر متصفحك وبسهولة



    اشتراك بالنشرة الالكترونية وتبلّغ جديد الموقع





    PageRank

     
     
    ©Middle East transparent© This site is developed by Middle East Transparent team - 2007-2009.  This site is best seen at resolution 1024x768 and over  ©Middle East transparent©

    250 عدد الزوار الآن