الاحد ١٩ نيسان ٢٠١٥
French English
قضايا وآراء
  • الحسابات الروسية بين سوريا واليمن


    في سياق لعبة الأمم الجديدة من باب المندب والخليج العربي إلى شرق البحر الأبيض المتوسط، نشهد العديد من (...)

  • لن تنتهي الحرب إلا بانكفاء "الحرس الثوري"


    حجم العداء الذي يتعاظم بين المملكة العربية السعودية والجمهورية الاسلامية الايرانية مرشح الى المزيد في (...)

  • أحلام الامبراطورية الرثة


    لم تكفّ ايران عن اوهامها باعادة امجاد الامبراطورية الفارسية منذ ما قبل ثورة 1979، التي اطاحت بالعائلة (...)

  • بعد ٤٠ عاما... حرب لبنان ترتدّ على من رعاها


    استُخدم السلاح غير الشرعي لتدمير لبنان. كان السلاح فلسطينيا في البداية. صار ايرانيا الآن. بعد اربعين عاما على (...)

  • الشطر الرابع والخامس.. الخ !!


    على الرغم من كل ما يمكن أن يُقال عن الحرب الباردة، إلا أنها قامت على ضوابط جغرافية وسياسية، وعلى تفاهمات (...)

  • ثقافة
  • الإسلام وأصول الحكم


    إضغط أدناه لقراءة الكتاب (قام بتصوير هذه النسخة موقع "المعرفة")

  • نِعَم اللاهوت العقلاني: الإيمان المسيحي بالتقدّم


    مقدمّة كتاب "إنتصار العقل: كيف أدّت المسيحية إلى الحرية، والرأسمالية، ونجاح الغرب Rodney Stark The Victory (...)

  • WayBackMachine takes you to the internet history
    Here you can acces to MiddleEast Transparent website History

    Old site is Arabic Windows Coding



    إنفجار بئر العبد: معلومات عن وقوع قتلى وتحفّظ عن ذكر أسماء!

    الثلاثاء 9 تموز (يوليو) 2013



    أشارت معلومات غير مؤكدة بعد، من بيروت، إلى أنه وقع "عدد من القتلى" من حزب الله في الإنفجار الإرهابي الذي هزّ منطقة "بئر العبد" في ضاحية بيروت الجنوبية اليوم. وربطت المصادر بين العدد الكبير للجرحى، وهو ٥٤ جريح حسب بعض المصادر، وعدم وقوع أي "قتيل"!

    كما استغربت أن لا يسفر انفجار أدى لفتح حفرة بعمق مترين، وإلى مشاهد دمار مروّعة تذكّر بحادثة اغتيال الجنرال وسام الحسن في الأشرفية، إلى وقوع أي قتيل! وهذا، لو صحّ، سيكون "سابقة سعيدة" في تاريخ الأعمال الإجرامية التي ضربت لبنان منذ سنوات!

    من جهة أخرى، أكّدت مصادر في بيروت أن الإنفجار الإجرامي وقع قرب مكان سكن أحد القادة الأمنيين لحزب الله!

    ونشرت وكالة الصحافة الفرنسية (ا ف ب) صورة لما وصفته بـ"توقيف شخص مشتبه به بالقرب من مكان الإنفجار الذي وقع في بئر العبد".

    وتوجّهت قوة من قوى الامن الداخلي ومن الجيش إلى مكان الانفجار، حيث ضربتا طوقا أمنيا، وتفقد عدد من فعليات المنطقة ووزراء مكان الانفجار. وخلال تفقد وزير الداخلية اللبنانية مروان شربل مكان الإنفجار، تعرّض له مواطنون كانوا تجمعوا في المكان، حاملين صوراً للأمين العام لـ"حزب الله"، وهتفوا بإسمه معلنين التضامن معه. وعمد بعضهم إلى رشق الوزير بالحجارة وإطلاق هتافات معادية لتواجده في المكان، ما اضطر قوى الامن إلى إطلاق النار في الهواء لتفرقة الحشود ليتمكن موكب شربل من الخروج.

    وأفادت بعض وسائل الإعلام عن إحتجاز شربل بعض الوقت في أحد المباني، قبل التمكن من إخراجه من المنطقة. وكان شربل أشار في تصريح له أن الإنفجار هو عمل اجرامي "هدفه تخريب البلد وخلق فتنة طائفية سنية- شيعية".


    print article without comments
    اطبع المقال
    print article with comments
    اطبع المقال مع التعليقات
    Send to a friend
    envoi par email

    Commentaire des lecteurs

    Nombre de réponses: 1

    • إنفجار بئر العبد: معلومات عن وقوع قتلى وتحفّظ عن ذكر أسماء!

      13:02
      10 تموز (يوليو) 2013 - 

      In incidents like this one, the Lebanese Security Forces would be the last to know what really had happened. Hezbollah surrounded the Area, and could make lot of changes to the Explosion Scene. It would take sometimes before the Lebanese know the Truth behind (though, news about 13 Hezbollah’s Security killed and 30 Injured)this Explosion. It is good news, that no Civilians were killed. But about the Fighters we do not care, they would be killed in Syria anyway, and whats the difference. This is Lesson One. To have full course, should have many Lessons.

      khaled-stormydemocracy



    آلاف الجنود اليمنيين على الحدود مع السعودية ينضمون لهادي
    لن يغادر: "لم يخلق من يقول لعلي عبد الله صالح أخرج من بلادك"!
    "عنف طائفي" بحري: مهاجرون مسلمون ألقوا مسيحيين من نيجيريا وغانا في مياه المتوسط
    الشيخ زين الدين لدروز سوريا: من أخطأ معكم سامحوه ومن اعتدى عليكم صُدّوه
    اشتباكات عنيفة في تعز والحوثيون مع وقف القصف بدون شروط
    في الذكرى الـ٤٠ للحرب الاهلية في لبنان: "إياكم والعنف والجهل"!
    موسكو ترفع حظر تسليم صواريخ اس-300 لإيران
    قائد الجيش الايراني: ماذا لو انفجرت عدة مفرقعات في الرياض؟
    "رويترز": مسلحون يمنيون يحتجزون ضابطين إيرانيين في عدن؟
    هاجم الأمراء الشبّان، خامنئي: السعودية أخطأت وسيُمرّغ أنفها بالتراب
    كيري "يستفيق": أمريكا تعلم جيدا بدعم إيران للحوثيين في اليمن
    وليد جنبلاط على "تويتر": آلاف من الحرس الثوري الإيراني وصلت الى منطقة السويداء
    فهمها نصرالله: إتفاق لوزان يبعد شبح ضربة إسرائيلية لإيران "إن شاء الله"!
    وباما: الاتفاق النووي لا يستند إلى اعتراف ايران باسرائيل
    وزير خارجية إيطاليا: العمل العسكري حتمي في المعركة ضد الإرهاب ولحماية الأقليات الدينية
    كل آخر الأخبار
    ادعم الشفاف




    لست مسجلاً بعد ؟



    كن كاتباً على هذا الموقع. يكفي ان تكون مسجلاً ومتصلاً لكي يمكنك كتابة ونشر مقالاتك مباشرة عبر متصفحك وبسهولة



    اشتراك بالنشرة الالكترونية وتبلّغ جديد الموقع





    PageRank

     
     
    ©Middle East transparent© This site is developed by Middle East Transparent team - 2007-2009.  This site is best seen at resolution 1024x768 and over  ©Middle East transparent©

    148 عدد الزوار الآن