الاثنين ٢٢ كانون الأول ٢٠١٤
French English
قضايا وآراء
  • هل الإرهاب ظاهرة معولمة (5/3)


    لدى داعش من المهارة والفطنة ما يجعلها تستغل ميل الإنسانية العام نحو رفض العنف وإدانته كي تستخدمه سلاحها (...)

  • في الصين .. إذا أردت راتبا متميزا، تعلم العربية


    يرجع تاريخ تدريس العربية في المدارس الصينية إلى بدايات القرن العشرين حينما أنشأ الصينيون المسلمون مدارس حديثة (...)

  • قَتَلة الأطفال: لا تترك أحدا حيا


    أبى عام 2014 في أيامه الأخيرة إلا أن يسجل صفحة مكتوبة بدم أطفال باكستان، وهي تضاف إلى سجلات قتل الإنسانية (...)

  • السعودية تنتظر رحيل اوباما... قبل التسويات الكبيرة


    العلاقة الاميركية الايرانية احتلّت العنوان الابرز في مقاربة ازمات المنطقة العربية، لا سيما في علاقة واشنطن (...)

  • يتعيّن على عرب اسرائيل مقاطعة إنتخابات الكنيست


    مرة أخرى نجد أنفسنا في ذروة حمى الانتخابات في دولة “القومية” اليهودية، دولة تعتبر أن اليهودي فيها يأتي “فوق (...)

  • ثقافة
  • الإنسان كائنٌ هويّاتيّ


    الإنسان كائنٌ هويّاتيٌّ صاخب . يأتي بهويّتهِ ، ويَضعها في منتصف الطريق ، يتحدّثُ من خلالها عالياً ، ويصرخُ (...)

  • دور الدولة "العلمانية" في التأسيس للإسلام السياسي المتطرف


    يتخوف البعض من أن الدخول العسكري الأميركي الكثيف والمفاجئ على خط الصراعات العراقية والسورية سينتهي بـ"تدويل" (...)

  • الإسلام وأصول الحكم


    إضغط أدناه لقراءة الكتاب (قام بتصوير هذه النسخة موقع "المعرفة")

  • نِعَم اللاهوت العقلاني: الإيمان المسيحي بالتقدّم


    مقدمّة كتاب "إنتصار العقل: كيف أدّت المسيحية إلى الحرية، والرأسمالية، ونجاح الغرب Rodney Stark The Victory (...)

  • WayBackMachine takes you to the internet history
    Here you can acces to MiddleEast Transparent website History

    Old site is Arabic Windows Coding



    المنتحر السوري هو "حسن علي عقلة": دمشق حظرت مظاهرة لدعم مصر "

    السبت 29 كانون الثاني (يناير) 2011



    تحديث: بعد نشر هذه المادة، نشر موقع "كلنا شركاء" الخبر التالي مع صور خاصة بـ"كلنا شركاء":

    صحيفة الشرق الأوسط: دمشق تمنع اعتصاما أمام سفارة مصر

    كلنا شركاء

    30/ 01/ 2011

    قالت صحيفة الشرق الأوسط السعودية أن السلطات السورية منعت يوم أمس اعتصاما سلميا دعت اليه مجموعة من الشباب السوريين تضامنا مع «ارواح ضحايا الشعب المصري».

    واضافت الصحيفة أن قوات الامن السورية قامت بمنع نحو ستين شخصا من الاعتصام امام مبنى السفارة المصرية في حي كفرسوسة وسط دمشق. وطوق نحو مئة عنصر من قوى الامن ومكافحة الشغب مبنى السفارة والاحياء المؤدية اليه مانعين اي شخص من التجمع أو المرور امام المبنى.

    وكان هؤلاء الشباب السوريون، بحسب الشرق الأوسط، دعوا الجمعة عبر موقع فيسبوك إلى «اعتصام لاضاءة الشموع على أرواح الضحايا أمام السفارة المصرية في دمشق»، مؤكدين الطابع «السلمي» للتحرك. وتمت الدعوة إلى الاعتصام ايضا في رسائل عبر الهاتف النقال. يذكر ان السلطات السورية تحجب موقع فيسبوك الا ان مستخدمي الانترنت في سورية يقومون بتصفحه مستخدمين برامج «بروكسي» التي تعمل على كسر هذا الحجب. وقام مثقفون وناشطون سوريون بينهم الكاتب ميشال كيلو والمخرج السينمائي عمر اميرالاي باصدار بيان حمل عنوان «تحية من مثقفين سوريين إلى الثورة التونسية والانتفاضة المصرية» اعتبروا فيه ان «شعوبنا اهتدت إلى طريق الحرية».

    كلنا شركاء

    *

    ذكر موقع "ميديا بار" الفرنيس أن الشاب الذي أحرق نفسه في "الحسكة" بسوريا هو "حسن علي عُقلة"، عمره 26 عاماً، وهو من سّكان "الحسكة". وذكر الموقع أنه صب البنزين على نفسه في ساحة المدينة كبادرة "إحتجاج ضد النظام السوري"، كما ذكر شهود. وأضاف الموقع أن "حسن علي عُقلة" نُقِلَ إلى المستشفى، ولا يُعرَف شيء عن حالته الصحية.

    وتناقلت التلفزيونات الفرنسية اليوم خبر قمع السلطات السورية لمظاهرة في دمشق، أمام سفارة مصر، لدعم إنتفاضة الشعب المصري. ومع أن العلاقات رديئة جداً بين النظام المصري والنظام السوري، فمن الواضح أن نظام الرئيس بشار الأسد يطبّق شعار "با طُغاة العالم اتّحدوا". إلا إذا كان المقصود هو شعار "أُكِلت يوم أُكِلَ الثورُ الأسود"!

    وعلى "الفايس بوك"، قرأنا ما يلي:

    اعتصام سلمي لإضاءة الشموع على أرواح ضحايا الشعب المصري امام السفارة المصرية غدا السبت الساعة 6 مساءا

    شكرا للشباب الذين حضروا والذين حاولوا ولم يتمكنوا من الوصول. بعد عدة تغييرات في المكان تجمع أكثر من 100 شخص على بعد مسافة قليلة من السفارة و أضاؤوا الشموع، نشكر من اختار التزام الصمت حدادا على أرواح من سقطوا في مصر، ونعتذر لهم عن الضجيج الذي صدر عن عدد من الحاضرين والخارج عن روح الاعتصام كما أعلنا عنه في البداية.

    ختاما لهذا الاعتصام، صلواتنا وأمانينا موجهة للشعب المصري. وشكر أخير لتفهم ومرونة القائمين على أمن السفارة.

    ونشر موقع "كلنا شركاء" عريضة من مثقفين سوريين تضامناً مع الإنتفاضة المصرية:

    وكان من أوائل الذين وقعوا على البيان التضامني الذي حمل عنوان «تحية من مثقفين سوريين إلى الثورة التونسية والانتفاضة المصرية» الكاتب ميشال كيلو والمخرج السينمائي عمر أميرالاي.

    وأجمع الموقعون على أن ما يجري في تونس يشبه كثيراً باقي الدول العربية التي يجب أن تلحظ شعوبها، فالشعوب العربية ومجتمعاتها ما تزال حية، وجاء في البيان أيضاً «لقد أتاحت الثورة التونسية للملايين في بلداننا العربية أن يروا في تونس مجتمعا حيا، متنوعا، فتيا، متوحدا في سلمية لنظام استبدادي أفقر التونسيين وأهانهم، ومكنتهم أيضا أن يلحظوا كم أن تونس تشبه بلدانهم».

    وشرح البيان بعض الإجراءات الأمنية والرشاوى التي سارعت بعض الأنظمة لتطبيقها فقال: «من الواضح أيضا أن هناك طرفا آخر يراقب كل ما يجري في تونس، السلطات الحاكمة في بلداننا، ولقد سارع بعضها إلى محاولة رشوة شعبه بتقديمات اجتماعية محدودة، واردفته بالتشدد الأمني المتوقع منها».

    وأثنى البيان على انتشار العدوى التونسية إلى باقي الدول بالقول: «لكن ذلك لم يحل دون انتشار عدوى المثال التونسي الطيبة إلى غير بلد عربي، وبخاصة إلى مصر العظيمة».

    وختم البيان باعتزاز الموقعين عليه على المقاومة الاجتماعية التي توحد الشعب ضد قامعيه وناهبي ثرواته بالقول: «أمام ثورة تونس، وأمام الاحتجاجات الشعبية في بلدان أخرى، تحديات كبيرة، لكن شعوبنا اهتدت إلى طريق الحرية، إنها المقاومة الاجتماعية السلمية غير العنيفة التي توحد الشعب ضد قامعيه وناهبي ثرواته».

    وقد وقع على البيان ما يقارب أربعين شخصية أكاديمية وروائية وكتاب واقتصاديون وشعراء ومدونون ومخرجون سينمائيون وفنانون وهم:

    إبراهيم العلوش (روائي)، أسامة محمد (مخرج سينمائي)، أسامة القاضي (مستشار اقتصادي)، بدرخان علي (كاتب)، برهان غليون (أكاديمي وكاتب)، بسام القوتلي (مستشار هجرة)، بكر صدقي (كاتب ومترجم)، حازم العظمة (شاعر وكاتب)، خالد حاج بكري (شاعر وكاتب)، رفيق شامي (روائي)، راتب شعبو (كاتب ومترجم)، رزان زيتونة (كاتبة وحقوقية)، رضوان زيادة (باحث وكاتب)، رولا الركبي، رياض شعار (فنان تشكيلي)، سمر يزبك (روائية وإعلامية)، عارف دليلة (عالم اقتصاد)، عارف جابو (حقوقي وإعلامي)، عبد الباسط سيدا (كاتب وجامعي)، عبد الرحمن الحاج (أكاديمي وكاتب)، علي فرزات (رسام كاريكاتير)، علي كنعان (شاعر)، عمر أميرالاي (مخرج سينمائي)، عمر كوش (كاتب)، فاروق مردم بك(كاتب وناشر)، فارس البحرة (طبيب وكاتب)، فايز سارة(كاتب وصحافي)، فرج بيرقدار (شاعر)، فرزند عمر (طبيب وشاعر)، ماجد رشيد العويد (روائي)، محمد الحاج صالح (روائي وكاتب)، منذر حلوم (روائي وأكاديمي)، منذر مصري (شاعر وكاتب)، ميشيل كيلو (كاتب وسياسي)، منهل السراج (روائية وكاتبة)، نجيب الغضبان (أستاذ علوم سياسية)، نجيب جورج عوض (شاعر وأكاديمي)، ياسين الحاج صالح (كاتب)، ياسين السويحة (مدون).

    هذا وقد دعا ناشطون سوريون عبر شبكة فيسبوك والرسائل الخليوية إلى وقفة تضامنية مع مطالب الشعب المصري بالتغيير أمام السفارة المصرية في دمشق الساعة السادسة من مساء اليوم السبت إلا أن الحملة كما هي العادة فشلت كسابقاتها .

    كلّنا شركاء


    print article without comments
    اطبع المقال
    print article with comments
    اطبع المقال مع التعليقات
    Send to a friend
    envoi par email

    Commentaire des lecteurs

    Nombre de réponses: 4

    • المنتحر السوري هو "حسن علي عقلة": دمشق حظرت مظاهرة لدعم مصر "

      CONTRALOSREGIMENES!
      19:02
      26 آذار (مارس) 2011 - 

      Fuerza hermanos!
      LUCHE PON SU LIBERTAD!!!


    • المنتحر السوري هو "حسن علي عقلة": دمشق حظرت مظاهرة لدعم مصر "

      11:55
      8 شباط (فبراير) 2011 - 

      الدومري — al_domarry@hotmail.com

      ينقسم الشعب في سوريا من حيث المعارضة و الـتأييد كما كل الشعوب مع كثير من الفروقات الجوهرية, فالذين يؤيدون بشار هم أبناء طائفته رغم تململ البعض منهم و لكنهم مجبرين على التأييد فنظام حافظ الأسد ورطهم بدماء أهل السنة و بالتالي ارتبط مصيرهم بديمومة النظام و لذلك تجد عبارات إلى الأبد و أسد بعد أسد و غيرها من الهرطقات يطلقونها و يعممونها بحكم السلطة التي يتمتعون بها, أيضا من المؤيدين الطبالين و الزمارين و من في حكمهم من مختلف الطوائف و هؤلاء هم قلة يعيشون على هامش الحياة لا يكترثون و لا يصنفهم التاريخ إن صنفهم إلا ضمن هذه الفئة الضيقة عديمة الأهمية مثل بعض الممثلين و بعض المغنين..و بعض الرسامين رغم أهمية مهنهم لو كانت ذات رسالة حق و حرية, الفئة المؤيدة الأخرى هي المتكسبون من النظام و هم أيضاً قلة من مختلف الطوائف. أما المعارضون فينقسمون لثلاثة أقسام و الذين بمجموعهم يشكلون أكثر من 75% من الشعب على أقل تقدير, و هذه الحسبة من الموجودين داخل سورياو هي خارج من شرد خارج الوطن و من قضى نحبه جراء المجازر التي قام بها النظام و التي كان أفظعها هدم محافظة حماة على رؤوس ساكنيها و قتل الناس بمجازر جماعية في الشوارع و اخفاء جثثهم و قتل المصلين بالمساجد, نعود للنسبة:5% من أولئك صدح بالمعارضة فكان نصيب من قبض عليه منهم السجن بتهم هزلية (إضعاف الشعور القومي"كم هو مرهف الحس", وهن نفسية الأمة"والله صعب كسر الخواطر" الاساءة لدولة صديقة تربطها علاقات قوية مع سوريا "إيران فقط" حصر بول في الركبة و غيرها من الهبل.., و نصيب الباقي ممن صدح الهروب خارج الوطن) القسم الثاني و يشكل 3% وهم ممن يتقنون فنون الانترنت " معظمهم مثقفين و مدونين مشهورين بأسمائهم المستعارةو بالتالي يشعرون بمأمن من الاعتقال نتيجة تخفيهم رغم وقوع بعضهم في شرك الاعتقال بسبب تحمسه و كشفه هو نفسه عن هويته, أما النظام فغير قادر على مثل هذا لأنه يضم مجموعةفاشلة من الغوغائيين الذين يتقنون استخدام العصا فقط, القسم الثالث و هو غالب الشعب السوري و يشكلون حوالي 67% و هم المعارضة الصامتة يعارضون في قلوبهم و لكن أمام الاعلام و في أجواء الانتخابات الرئاسية و احتفالات النصر"على مين انتصرنا !!" و مسيرات التأييد تجدهم يشاركون و يبذلون جهدهم أمام المراقبين خوفا من تثبيت تهمة ما عليهم, و هؤلاء الناس يمنعهم الخوف فالذي ارتكب بحقهم من جرائم لو رويناها لظننتم أنها من قصص الخيال فحق لهم أن يخافوا و ألا يلاموا على مثل هذا, و لذلك تجد الأمن السوري لا يخفف قبضته أبدا عن الشعب ليضمن بقاء هذه الفئة و التي تعني استمرار النظام, و لكن يمكرون و يمكر الله و الله خير الماكرين سيأتي يوم يقوم به هؤلاء الناس و سينكشف للعالم أجمع شجاعة الشعب السوري العظيم الذي هو صاحب أول نسخة حرية بين العرب إبان تحرره من الفرنسيين و أبو الانقلابات الثورية في المنطقة والتي أطاحت برؤساء كثر, فالمارد يتململ و المرجل يغلي و لحظة الحسم لا شك آتية.


    • المنتحر السوري هو "حسن علي عقلة": دمشق حظرت مظاهرة لدعم مصر "

      11:16
      2 شباط (فبراير) 2011 - 

      mon_syr — the.amal@hotmail.com

      الله يلعن بشار وكل مين بشد عايدو.. ابن الكلب مو بئيان غير يحاسبنا على الهوى يلي منتنفسو.. الله يموتو موتة الكلاب


    • المنتحر السوري هو "حسن علي عقلة": دمشق حظرت مظاهرة لدعم مصر "

      16:56
      31 كانون الثاني (يناير) 2011 - 

      manalnahas@hotmail.com

      مرحبا،

      أعلمني شخص أتى قبل أيام من سوريا أنه سمع من الاقارب أن السلطات صبت النزين على الرجل الذي بادر الى حرق نفسه، ولم تسع في انقاذه ولم تنقله الى المستشفى.



    مراقبة استباقية

    هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد مديري الموقع.

    أي رسالة أو تعليق؟
    • (لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة)

    وصلة هايبرتكست (اختيارية)

    (إذا كانت مشاركتك تشير إلى مقال منشور على النسيج أو صفحة توفر المزيد من المعلومات، الرجاء إدخال اسم هذه الصفحة وعنوانها أدناه).

    من أنت؟ (اختياري)


    ادعم الشفاف




    لست مسجلاً بعد ؟



    كن كاتباً على هذا الموقع. يكفي ان تكون مسجلاً ومتصلاً لكي يمكنك كتابة ونشر مقالاتك مباشرة عبر متصفحك وبسهولة



    اشتراك بالنشرة الالكترونية وتبلّغ جديد الموقع





    PageRank

     
     
    ©Middle East transparent© This site is developed by Middle East Transparent team - 2007-2009.  This site is best seen at resolution 1024x768 and over  ©Middle East transparent©

    276 عدد الزوار الآن